Friday, August 31, 2007

طلاق ولا مش طلاق

....................

ص: زي ما تقول اخويا كان بيتخانق مع مراته وانا بحوش.. اخويا الصغير.. المهم ايه، قعد يخبط بالروسية، خبطني هنا.. المهم اتعورت. جه واحد صاحبنا ماشي؟ بيقول اخوك ومش اخوك قلت لا، يا عم اخوك وصالحه قلت لا، لا اصالحه ولا حاكلمه. تكون مراتي حرمانة عليا ومتطلقة بالتلاتة ان كلمته. جيت حصلت مشكلة بعد كدا اخويا دا تعب. طبعا ايه اتلمينا على بعضينا تاني واتكلمت معاه

....................

ص: عاوز اعرف دا طلاق ولا مش طلاق. تاني حاجة كانت مراتي برضه ايه زعلانة مع بنت خالتها وبتاع وفيه مشاكل. قلت لها لا تكوني طالقة لو رحتي كلمتيها. انا سافرت، كلمتها. تالت مرة انا جاي، قبل ما اجي بقى، انا في الصعيد اصلا، قالت لازم اتطلق دلوقتي. حصلت مشكلة وبتاع، إلا اتطلق. اتخنقت. قلتلها انتي طالق. فعاوز اسال بقى، في البلد عندنا قالوا منقدرش نفتيك

....................

ص: بمعنى ان منقدرش نقول لك على حاجة لان دي حاجات كبيرة علينا ومش قادرين احنا ايه نقولك، يا دار افتا الازهر يا دار الافتا

....................

ص: لا هما بصراحة عندنا ناس اخوة جامدة جامدة، بس برضك قالت لا. منقدرش نتعرض للمسائل دي، لان انا بعد كدا كمان جامعت مراتي، بعد دا كله جامعتها. عاوز اعرف حرام حلال بتاع صالح كدا

....................

ص: لا انا شغال هنا بقالي فترة

....................

ص: جاي الازهر مخصوص والله، جيت لقيتو قفل، ولازم اتطمن. انا مابنامش على فكرة لان لو كانت طالق صحيح يبقى الموضوع دا موضوع زنا

أمام لجنة الافتاء بالازهر، كان صاد يحكي شارحا لي سبب لجوئه لطلب فتوى، وكنت أنا أسجل ما يقوله. مطلوب منك عزيزي القارئ شرح ثلاثة دروس مستفادة من هذا الحوار مع الاستعانة بإحدى العبارات الآتية أو كلها: "الطلاق كنظام ذكوري. تغييب المجتمع. المواطن العادي والقضايا اليومية"

14 comments:

جوستيـن said...

احا يعني هو لسه نفتي كمان ف حوليات الموضوع

حطلي موضوع بقي كمان
هو ف الوضوء نمسح علي شعرنا لغاية فين؟

الفاضي يعمل قاضي

بناء علي اني لازم احط حاجه من التلات جمل اللي ف الاخر او كلهم ف الكلام فاديهم هم
قضايا يوميه
تغييب المجتمع
مش فاكره التالته

تيتي said...

اقوللك التالته الروتين الرتيب

fawest said...

بعيدا عع الدروس المستفادة
فافضل لة ل يذهبا الى دار الافتا
وكفاية علية عذابة بجهلة عن السؤال
انا يا مؤمن عندما ذهبت الى هناك قابلت اول حاجة موضف الاستعلامات
دة عادى
سائلنى عن موضوع سؤلبى
دة عادى
اصر انة يعرف كل حاجة عن الموضوع
بدأت اضايق
و عندما اخبرتة و انا مضايق
قالى
ومالة مهو جوز اختى عايش معانا فى نفس البيت عادى
اضايقت فعلا و لكنى صبرت على فتواة المستفزة وتوجهت لموظف ثانى
اصل فتواة معجبتنيش
واللة دة حصل

واحدة وخلاص said...

أعرف تقديرك الخاص للغة واهتمامك باللفظة ، الطلاق أحد معجزة الكلام ، فحياة كاملة وأولاد وممارسة جنسية وناس تروح الجنة أو تتحدف ف النار بسبب لفظة واحدة لو اتقالت ولو اتغير في صياغتها تفقد قدرتها على الفعل

سيستمع المفتي متململاً متصنعا الحكمة كل هذه الحكايات الطويلة في انتظار الكلمة الأخيرة في الحكاية (هوا الراجل قال لمراته أيه ؟) قالها انتي طالق يبقى محرمه عليه ما لم يردها وإن كانت الثالثة فلا تحل له إلا بعد أن يتزوجها غيره "ويركبها " ثم يطلقها لتحل للأول الذي طلقها والا قالها إن فعلتي كذا تبقي طالق فيبقى يمين معلق كفارته صيام ثلاثة أيام
لفظة واحدة لها فعل المقصلة بينما لا يقع الزواج إلا بعد أفعال واستيفاء إجراءات من إشهار وشهود وعقد وولي وطلب وقبول ،وحدها لفظة ( طالق )تتمتع بكل هذه السطوة
مًلك ومنظمه سيده ،
على فكرة الصور السكسي اللي حاطهها حلوة عايزين صور رجالة بقى عشان تحقيق المساواة والا احنا ما لناش نفس
:DDDDDDDDDD
واحدة وخلاص

nael said...

جوستين
الطلاق كنظام ذكوري يا استاذة
:)

فاوست
الفتوى داعالم
وبيتهيالي ممكن مرة نسجل حوارات مع العائدين من مملكة الفتاوى يحكون عن تجربتهم الجهنمية
منور يا باشا
:)

واحدة وخلاص
تحليل ظريف. ايه علاقته بقى بالمعلومات اللي انا مستنيها منك من البوست الفائت عن الداتا الخاصة بصورة البنت اللي رجلها عريانة؟

زهر اللوز said...

أنا أعتقد أنها الثلاثة مجتمعة بالإضافة وهو الأهم في رأيي:
هو التخلف والجهل وغسيل الدماغ الذي يؤدي إلى الخوف
وهناك المزيد من الشرح في هذا الموضوع ولكن لا يتسع له المكان ربما
تحياتي

WS said...

انا باكتب الكومنت ده هنا طبعا مش علشان اعلق على موضوع طلاق و لا مش طلاق ، علشان ، علشان انت عارف بقه ، اه ، علشان انت فاهم انى و لا مؤاخذه عندى ال ، اللى انت عارفه بقه ، و منهم رقم ، مش عارف اقول هنا و الا ماقولش ، اقول ؟ ، خايف ان حد تانى يقراها كده و الا كده و انكشف ، اقول و خلاص ، عندى شك زى ما انت عارف ان عندى ال ، حاقول و خلاص ، رقم 11 ، كنت عاوز اتأكد بس

;-)

واحدة وخلاص said...

أحا ، أيه حكاية المعلومات اللي سعادتك مستنيها مني ، تكونش فاهم أني شغالة عند اللي خلفوك ، حمرا يا نؤلة ، عايز معلومات دور عليها بنفسك وبعدين مش محتاجة أنك تقولي تحليل ظريف أنا بكتب اللي مقتنعة بيه وخلاص
واحدة وخلاص

Anonymous said...

يا نائل
عند زيارتي لأول مرة بالصدفة البحتة لمدونتك "البذيئة" وهذا أقل ما يقال عن شاب يمتلك المدونة فصدمت بوجود كمية العري المستباح على موضوعاتك وأرجو منك عندما تريد رؤية هذه الصور فلا تضعها على البلوج الخاص بك ولكن إرجع إلى أيام الشباب التي أظن أنك عشتها حتى الثمالة وإرجع إلى أيام شرائط الفيديو

nael said...

زهر اللوز
تحياتي لك. هو الخوف ايضا باثر رجعي. لم يتردد للحظة في ان يطلق زوجته وان يرهن علاقته بها بكل مايتعلق به من مشاكل وخاف بعد ذلك ان يكون استمتاعه بها حراما
شكرا للمرور


واحدة وخلاص
- أيه حكاية المعلومات اللي سعادتك مستنيها مني
- راجعي البوست اللي فات يا قطة.
- تكونش فاهم أني شغالة عند اللي خلفوك
- مش فاهم. افهم من كدا انك لقيتيلك شغلانة تانية احسن؟
- حمرا يا نؤلة
- ميرسي يا عيون نؤلة. كس ام اللي جابوكي يا روحي
- عايز معلومات دور عليها بنفسك
- ليه؟ واللي زيك بيعملوا ايه في الدنيا عند اللي زينا؟
- وبعدين مش محتاجة أنك تقولي تحليل ظريف. أنا بكتب اللي مقتنعة بيه وخلاص
- باسم الله ما شاء الله. كمان بقى عندنا حاجات نقتنع بيها. لا احنا كبرنا واحلوينا خالص
:)

المجهول
انا كلامك اثر فيا بجد وخلا ضميري يصحي وإيماني يرجع لي واعرف انك صح وانا غلط، انا تبت على ايديك يا انونيموس، سامحني يارب سامحني

Reham R. said...

الطلاق ليس نظاما ذكوريا،وإن كان نظاما فاشلا -مثل الزواج في نظري!-، لكن الطلاق في ظل مجتمعنا الذكوري، يمثل للمواطن العادي أحد القضايا اليومية، وتسيل اللفظة على لسانه مثل "صباح الخير" أو "ازيك".. لا يأبه إطلاقا لها إلا عندما يعود لمنزله ليلا، ويصطدم باكتشاف رائع!! وهو وجود زوجة عزيزة كان يقامر بعلاقتهما منذ قليل! واكتشاف أروع، أنه كان بكامل "عقله"، ولم يشرب كأسا واحدا! فيجري على المشيخة والإفتاء وخلافه، باحثا بلهفة حقيقية عن أي مخرج من هذا المأزق!
نستطيع في خلال دقائق أن نوجد علاقة بين إضاعة "ص" لوقته بهذا الشكل المستفحل من التفاهة، وبين نظرية المؤامرة وتغييب المجتمع عن القضايا الأهم.. هذا قد يقحم عبارتك الثالثة في الدروس المستفادة بسهولة، لكنه لن يريحني نفسيا! اعذرني! أشكر "القدر" على وجود أشخاص يرون أملا في أحفاد "ص"، ويأملون منهم كل خير! فبدونهم كان قد اجتمع أمثالي وربطوا "ص" وأمثاله تحت تمثال طلعت حرب، وأعدموهم حرقا!!
"لست نازية"، لكن تنتابني هذه المشاعر اللا ادمية من حين لاخر!
:)

تحياتي!

fawest said...

نائل انا حبيتك من كتاباتك
و بعد ما شفتك حسيت انك حد مألوف اى قوى
حرام تضيع جمالك و جمال افكارك الى ان تكون مستفز و توتر الناس معاك
دة من قلبى و اللة
وإن كنت فظا غليظ اللسان لانفضوا من حولك
انت انسان تتناول الموضوعات الحساسة بعيدا عن البذاءة حتى فى الصور لية تبوظ دة بردودك
بالنسبة للصور شوف لما صورة تيجى فى كتاب مسخ الكائنات لاوفيدو نفس الصورة تيجى فى كتاب لخليل حنا تادرس
دة فن انا برد على اللى بيقول انة سمح او لم يعترض على صور الفتايات العاريات علشان هما بيتصورةا بإرادتهم و يعترض على الفتاة الصغيرة لانها براءة
ولم يرى الحساس بالجمال فى الاةلى و البؤس فى الثانية

nael said...

ريهام
واحد من اجمل التعليقات التي تلقيتها مؤخرا

بيتهيالي لولا المشاعر النازية مكناش هنقدر نعيش

بس تبقى تفاريح بس، والنبي متبقى هي اصل الحياة

:)

فاوست
صح كلامك. عينيا حاضر

Arabic ID said...

لو لم تحترم الكلمة
فلماذا تعيش
لو لم تحترم الكلمة فلماذا تعمل
لو لم تحترم الكلمة
فلماذا تزوجت
لو لم تحترم الكلمة
فلماذا أمنت
لو لم تحترم الكلمة
فلماذا خلقت
لو لم تحترم الكلمة فلا تسئل عن أى فتوى

الجانى هو من ضيع نفسه بعدم احترام كلمته
وأتسائل ما معنى القسم إذن؟؟

الفتوى معروفة ولكن من يريد أن يكابر ويطعن فى الدين فهو الذى
يبحث عن الحرج ويضعه فى كل سؤال برئ ويبحث عن الشك ويضعه
منطقا لكل قضية راسخة ثابتة وأولها وجوده هو نفسه