Friday, April 27, 2007

حوار تكعيبي

رقم واحد: أنا معارض
رقم اتنين: وأنا كمان
رقم واحد: بس أنا معارض من منطلق وطني
رقم اتنين: وأنا كمان
رقم واحد: أنا أصلي بحب مصر أوي
رقم اتنين: وأنا كمان
رقم واحد: بس انا بحب مصر بشكل مختلف، مش لازم يعني مصريتنا وطنيتنا حماها الله.. انا اشتمها والعن ابوها وتبقى هي ف درب وانا ف درب.. بس تلتفت تلاقيني جنبها ف الكرب
رقم اتنين: صح كدا
رقم واحد: وبعدين سبنا من كلمة الوطن والكلام الكبير، أنا بحب مصر بتاعتي، الصحاب والشيشة والخناقات ووسط البلد، الشاي بالنعناع، صوت ام كلثوم من على قهوة بلدي، إذاعة القرآن الكريم، عبد الوهاب وفايزة وفريد. ريحة الشوارع المغسولة بعد ما الدنيا تمطر
رقم اتنين: وانا كمان
رقم واحد: فيه حاجة هنا مش هتلاقيها ف اي مكان تاني
رقم اتنين: صح كدا
رقم واحد: حتى خناقاتنا الصغيرة. حتى عدم إيماننا ساعات باللي بنقوله. قصيدة النثر والتفعيلة والعمودي، الحداثة والديمقراطية، المظاهرات اللي بنستلف فيها فلوس علشان نعرف نروح، المعاني اللي اكبر مننا واللي احنا بنقعد نرددها ونتخانق عشانها وبعدين نتصالح
رقم اتنين: صح كدا

(صمت طويل)

رقم واحد: انا كلامي مش عاجبك ف حاجة يا أخينا؟
رقم اتنين: لا بالعكس
رقم واحد: عاجبك يعني؟
رقم اتنين: اه عاجبني
رقم واحد: ينظر له متشككا لدقيقة. مستفزا. عصبيا

(صمت متوتر. صمت أكثر طولا)

رقم واحد: طب انا رايح التكعيبة
رقم اتنين: وانا كمان

7 comments:

إبـراهيم ... معـايــا said...

طبعًا واااضح يا (أولاد) في النص ذا الأبعاد الثلاثة ، إن الكاتب بيحاول يشكل وعي الشعب بطريقة غير مباشرة ، ومن خلال استخدام شخصيتان ، والتركيز على نقطة واحدة من نقاط تشكيل القصـة وسردها ، ويوضح من خلالها ( هوا أنا مش قلت إنه بيوضح قبل كده ؟؟) ، آآه يوضح مدى انعكاس اختلاف الطبقات الشكلية من خلال حوار بسيط يدور بين اثنين ، ويبرهن في الوقت ذاتوووو على إن التكعيبة .... ..
بتلم :) ....
وعلى المتضرر دفع الغرامـــة . . .


.
.
بالمناسبـة فكرني حوارك بنصوص باسم شـرف ف ( جزمة ـ لامؤاخذة ) واحدة مليئة بالأحداس ( والأحداث هنا مش صغار السن بالمناسبة) ....

nael said...

طبعا كنت متاثر كتير بمجموعة باسم شرف. دا واضح طبعا، وبشوية من حوارات اصلان، وبزياد رحباني في اسكتشات العقل زينة وكارتون بييجي على قناة المستقبل اسمه رسوم متحررة عامله الفنان جاد خوري. وبيتهيالي ان عملاقي المسرح، بيكيت ويونسكو، لهم دخل ف الموضوع. ربما يعني

باسم شرف said...

نص عبثي يامعلم
بتخربوا المسرح فيه حد يسمي كتابه جزمة اصلا والله هو ده الخراب ههههههههههههههه
عجبني النص يا نائل طبعا

كراكيب نـهـى مـحمود said...

وأنا كمان

nael said...

باسم
طب ما تقول لنفسك. لكم الريادة ولنا الاتباع يا خويا
هههههههههههههه
شكرا جدا على الزيارة والتعليق

نهى
صح كدا

سهــى زكــى said...

يا نائل بك ارجو ان لا تختنق ، أرجو ان لا تكتئب ، أرجو ان لا يصل بك الحال الى هذه الدرجة من العزلة والاكتئاب ، حسنا النص نيلة منيلة بنيلة ولكن حسنا هو عاجبنى والله العظيم تلاتة عاجبنى

nael said...

يا لهوي يا سهى. مين قالك اني مكتئب ومختنق . بالعكس انا فرحان جدا، وفعلا. النص نيلة منيلة بنيلة؟ طيب يا بنتي ما دا ادعى اني ابتهج. هو كل يوم الواحد يقدر يكتب نص فيه التلات شروط العبقرية دي؟؟